سودانيات ضد الحجاب

سمعت ان صفحة ” سودانيات ضد الحجاب” المشبوهة قد نشرت اني أدعم صفحتهم . أنا هنا اشهد اني عادل عبد العاطي لا أدعم هذه الصفحة المشبوهة والتي تقوم بسرقة صور الناس وتزييف ارادتهم ، وإتهم جهاز أمن النظام بالوقوف ورائها ، وأسجل ان رايي في موضوع الزي أنه أمر خاص وفردي لا حق للدولة بالتدخل فيه منعا أو فرضا لأي زي ؛ “حجاباً” كان أو غير حجاب.

مقال ذو صلة 

التعليقات مغلقة