أزمة القيادة الرشيدة وضرورتها

لا يفتقد السودان شيئاً في الوقت الحاضر أكثر من افتقاده القيادة الرشيدة. لقد مضي حين من الدهر على السودانيين وهم يتلفتون بحثا عن قيادات مؤسسية ذات وعي وابصار ومصداقية تطرح لهم برامجا عملية وواقعية وآفاقاً وطرقاً واضحة وسلمية للخروج من دوائر الحرب والتنازع والتخلف والفقر والتسلط الى رحاب السلام والأمن الإجتماعي والتقدم والرخاء والحرية . (المزيد…)

Poland is Black: Wanda, Vandals and Africa

Poland, before it was established as a country and as a nation, was the home land – for some hundred years- of the Vandals. The vandals was a great nation in the “Migration Period” in Europe. In some historical debates it is claimed that Poles are descendants of Vandals. It is also claimed that the first and legendary father of Poles was Wandal or Wandalin. Poles were called vandals. The اكمل القراءة Poland is Black: Wanda, Vandals and Africa

عيد الموتى في الثقافة النوبية

مقدمة: سيكون اليوم 31 اكتوبر، وبعد غدا 2 نوفمبر، مسرحا لاحتفالات بأعياد الموتى في اماكن مختلفة من العالم، وان اختلفت التسمية وضاعت الملامح القديمة لتلك الاعياد في المضامين الحديثة لها، المسيحية والتجارية. فاحتفال هولوين الذي يتم في الثقافة الانجلو ساكسنوية ، وينتقل للعالم في صورة احتفالات فرائحية او افلام رعب ، انما يرجع للثقافة السلتية والتي خرجت من وسط اوربا وانتشرت في العالم، ووجدت تطورها في ايرلندا والجزر البريطانية، حيث اكمل القراءة عيد الموتى في الثقافة النوبية

لغة (( الليبرالي)) و(( خطاب السودان الليبرالي )) *

مقدمة : إن اللغة كما يذهب معظم الباحثين اللغويين والاجتماعيين، هي مخلوق اجتماعي، تتطور بتطور المجتمع، تزدهر وتتقهقر، تنحط وتتطور، تحيا وتموت، في ارتباط وثيق بمجتمعها، بنمط الثقافة السائد، بطبيعة العلاقات الاجتماعية والسياسية المهيمنة، وبتطور العلوم والمفاهيم والعلاقات التي تعبر عنها هذه اللغة. إن اللغة التي سادت طويلا في السودان هي لغة مثقلة بإسقاطات الواقع الاجتماعي المهيمن، وبذلك فان فيها الكثير من معاني التمييز العرقي، التمييز ضد المرأة، سيادة روح اكمل القراءة لغة (( الليبرالي)) و(( خطاب السودان الليبرالي )) *

فراشة تايهة تحلم بالوصال

فراشة تايهة تحلم بالوصال نزلت على زهر الخيال  قايلاهو نوارة سيال.  ولمن حطت رحيلا على ارض الخراب  عرفت طريقا بدون صواب * صديقي شرف الدين الذي اشرت اليه في أحد الخواطر**. كان انساناً بسيطاً من أرياف كردفان. تعرفت عليه في سجن كوبر ذات عامين. كان محكوما بانتظار تنفيذ الإعدام. لم يعترف بارتكاب جريمته قط ولم يهمني ذلك؛ إن كان قد فعلها ام لا . اذ اني رأيت الإنسان فيه. الإنسان اكمل القراءة فراشة تايهة تحلم بالوصال

عن السياسة والسياسة المضادة في السودان

حوار مع الاستاذة ندى أمين والأستاذ عثمان عجبين مقدمة: ظهرت في الساحة العامة آخيراً تساؤلات عن جدوى ممارسة العمل السياسي أو محاولات لتفضيل العمل المدني او التنظيمات الجماهيرية ( الشبابية مثلا) على العمل السياسي عموما والحزبي خصوصاً ، في ظل إنهيار السياسة السودانية بمفهومها التقليدي ولاعبيها التاريخيين. ويغدو التساؤل أكثر من مشروع إذا لاحظنا إن السياسة السودانية تتحرك دون برامج ودون أفكار كبيرة ومشاريع عظيمة؛ فهمها الأكبر هو الأفراد هو اكمل القراءة عن السياسة والسياسة المضادة في السودان

حول “الإنقلاب” الديمقراطي في الحزب الاتحادي الديمقراطي

نقلت الأنباء قيام قيادات من الحزب الاتحادي الديمقراطي وعناصر شبابية بعقد مؤتمر في ضاحية “أم دوم” وإتخاذ قرارات تتعلق بمستقبل الحزب من أهمها تكوين مكتب سياسي انتقالي وهيئة رئاسية من أربعة قياديين وعزل رئيس الحزب محمد عثمان الميرغني نتيجة لل”عجز” وحسب منطوق دستور الحزب. وكان من اهم مخرجات المؤتمر هو العمل لتفعيل الحزب خلال الفترة المقبلة الى حين انعقاد المؤتمر العام قبيل انتهاء فترة السماح لتجديد تسجيل الحزب التي حددها اكمل القراءة حول “الإنقلاب” الديمقراطي في الحزب الاتحادي الديمقراطي

حسن ورجب أو عن بعض جذور العنصرية في السودان

في نقاش عن قضايا السودان والهوية حكي لي صديقي الاستاذ الفاتح الطاهر دليل عن قرائته لقصة حسن البطل ( ولد العرب) وقتله لرجب في الابتدائي. حكى لي الفاتح بكثير من الألم عن الجرعة العنصرية في تلك القصة. لم أكن اعرف ذلك الكتاب وتلك القصة فبحثت عنها قليلا وروعت بما وجدت. وفقا للإستاذ الصادق عبد الله عبد الله فإن القصة في الكتاب الثاني للمطالعة مباشرة بعد تعلم القراءة. يقول الاستاذ : اكمل القراءة حسن ورجب أو عن بعض جذور العنصرية في السودان

حول التهميش وقضايا التمثيل ومن وكيف يحكم السودان؟ (رد على تساؤلات ناشط حول اطروحات الحزب الديمقراطي الليبرالي)

يطرح البعض أن السؤال الحقيقي هو كيف يُحكم السودان وليس من يحكم السودان. نحن كحزب ديمقراطي ليبرالي نقول أن المسألة ليست تضادية؛ وأن السؤال هو كيف يحكم السودان ولكن ايضا من يحكمه؟ نحن نرى أنه لضمان وحدة ما تبقي من السودان يجب ان يحكمه اناس اكفاء ممن همشوا تاريخيا وفق برنامج علمي واضح يُطرح من اليوم ويحظي بالتأييد الشعبي. هؤلاء الناس موجودون بيننا ولكنهم مهمشون حاليا؛ وهذا البرنامج موجود ويملكه اكمل القراءة حول التهميش وقضايا التمثيل ومن وكيف يحكم السودان؟ (رد على تساؤلات ناشط حول اطروحات الحزب الديمقراطي الليبرالي)

دخل أساسي مضمون لكل مواطن (اطروحات ليبرالية لمواجهة الفقر وتنشيط الإقتصاد)

مقدمة: بدأ المجلس المحلي لمدينة اوترخت الهولندية وهي احدى اكبر المدن في الاراضي المنخفضة مشروعا لصرف مرتب اساسي او “دخل اساسي” لكل مواطن بالغ في المدينة غض النظر أن كان يعمل ام لا. ويكفي هذا الدخل الاساسي لتغطية اهم الاحتياجات الانسانية وهي الطعام والسكن، فيما يحقق الدخل الاضافي الناتج من العمل بقية الاحتياجات. وتأتي الخطوة كمحاولة لإصلاح نظام الضمان الاجتماعي الذي يمنح للعاطلين والذي تنخره البروقراطية التي تلتهم في آلتها اكمل القراءة دخل أساسي مضمون لكل مواطن (اطروحات ليبرالية لمواجهة الفقر وتنشيط الإقتصاد)